سلبيات الكذب على الأبناء

1 1 1 1 1 1 1 1 1 1

احذري الكذب

لا تعودي أبناءك الكذب ، وذلك بكذبك عليهم أحيانًا ، ولكن كوني دائما صادقة في حديثك معهم وأمامهم حتى يتعودوا على قول  الصدق .
ولا تسمحي لطفلك أن ينقل إليك كلامًا سمعه من أحد عنك أو عن آخرين ، فإن هذا الأمر قد يشجعه ويعوده على التخلق بخلق التجسس ونقل الأسرار ، وإذا كان طفلك كذابًا ، فعليك أن تخلقي جواً من الثقة والطمأنينة بينك وبينه ، لتشجعيه على الصراحة ، كما يجب أن تظهري له رغبتك الأكيدة في الاستماع إليه ومساعدته مهما كانت الحقيقة التي يخفيها ، وقبولها دون أدني عتاب منك أو لوم، ثم حاولي معرفة الأسباب التي تدعوه إلى الكذب ومحاولة إزالتها بكل هدوء  .

 

احذري الخوف

بعض الأطفال يخاف من النوم بمفرده ، فإن كان طفلك من هذا النوع ، فيمكنك التغلب على ذلك عن طريق ترك ضوء بسيط بالحجرة ، وعدم غلق الباب مغلقًا محكمًا مما يوفر له بعض الأمان .

 

وقد يكون السبب في رفض الطفل الذهاب إلي فراشه عدم رغبته في أن يكون وحيدًا ؛ لذلك يجب على الأم أن تضع معه في الفراش لعبة من القماش ، مثل : قط أو كلب  أو عروسة ، فإنه سينشغل بها حتى ينام .

 

أما إذا كان سبب رفض الطفل الذهاب إلي الفراش هو القلق المستمر ، فيجب على الأم أن تعمل على تحديد موعد نوم الطفل في فترة يكون البيت هادئًا ، وليس  مثلاً الوقت الذي يلعب فيه إخوته ، أو الوقت الذي يعرض فيه برنامج مشوق على شاشة التليفزيون .

 

أما إذا رفض الطفل الذهاب إلى الفراش بسبب الفزع ، فيجب على الأم أن تكون منتبهة إلي عدم زيادة فزع الطفل من جراء نبح الكلاب أو أي أصوات أخرى أو من الظلام ؛ لأن الخوف يكون غريزيًا لدى الأطفال ، فعلي الأم ألا تستخدم هذه العناصر كعامل تهديد له إذا لم يطع أوامرها ، كأن تقول له : " سوف أجعل الكلب يعضك " وغير ذلك من العبارات التخويفية .. فإن ذلك سيجعل من فترة المساء فترة فزع بالنسبة له ، ويربي لديه الخوف والجبن ، وقد تتطور فيما بعد فتتحول إلي عقدة نفسية  لا تزول بسهولة.

 

وحاول أن تعرضي على طفلك فكرة النوم بمفرده تدريجيًا حتى يصل إلي الدرجة  التي يشعر عندها بالسعادة ويفضل النوم بمفرده عن النوم بجانبك ويمكن تشجيع ذلك من خلال استعانتك به في تزيين حجرته .

Add comment

Security code

Refresh

المزيد من المقالات